فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

01‏/10‏/2011

يا صاحب الجلاله هذه هي واسطات الديوان الملكي






يا قائد الوطن الغالي يا صاحب الجلاله هذه هي واسطات الديوان الملكي
طلاب البعثات الجامعيه وعلى حساب المكرمه الملكيه الهاشميه ومنذ سنوات بعضهم من الأغنياء وليسوا من الفقراء إسألوا عن رواتب اهاليهم في الضمان الإجتماعي وشركاتهم الخاصه وإسألوا عن اوضاعهم الماديه وسكناهم وعن معدلاتهم خصوصاً في الجامعه الاردنيه

الاردن ليس وطن بديل بغض النظر عن المصطلحات والمسميات



فلسطين دوله عربيه وعاصمتها القدس !!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟
الاردن ليس وطن بديل !!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هذا ما نسمعه ولكن ما نشاهده هو : اخي هاجرنا الى امريكا للقمة العيش مع ابنائه ! واخت زوجتي هاجرتنا الى امريكا مع ابنائها للقمة العيش واخت زوجتي الأخرى هاجرتنا الى دوله عربيه لأنّ زوجها ليس اردني ولم تحصل على الجنسيه الاردنيه لأبنائها وتتمنى هي وزوجها العيش بين اهلها !! واسكن في شارع يوجد به اربع عائلات اردنيه فقط وتذهب الى التجار والمطاعم فلتجد نسبة 10% اردنيه من التجار وبعض كبار مسؤولينا ليسوا من اصول اردنيه وحصلوا على الجنسيه الاردنيه واستلموا مناصب بها وما زال هناك من يحصل على الجنسيه الاردنيه !!! فنحن لا نريد شهود او من يلقّننا ان الاردن ليسى وطن بديل لأننا نرى بأم أعيننا جيراننا واصحاب المتاجر والاعمال الحره والمسؤولين واخيرا فما نراه بأعيننا ان التوطين حاصل بغض النظر عن المسمّيات والمصطلحات فجميعنا اخوه ولكن نتمنى ان تكون الجراءه عندكم بقول الحقيقه وبلاش هي اذني وتلف على الإذن البعيده وتقول هي اذني كمان !!

واالدي صرخ بي لأنّ حذائي خرب خلال سنتين



في طفولتي أذكر أنني جئت على البيت وخائف من والدي بسبب أنّ حذائي كان مفتوح من عند الأصبع الكبير ( انخزق ) فصرخ بي والدي بقوله ( ولك صرت مخرّب حذائك وما كمّل سنتين برجلك !!! ) وكان ثمنه ذلك الوقت ب 70 قرش ومن محلات ابو رباح من الباله في الزرقاء ذلك الوقت . لأنّ ثمنه جديد واجنبي كان بدينار ونصف ومن باتا كان ب 99 قرش وهو غالي لذلك كان يشتريه لنا من الباله والآن الباله اصبحت بضاعه مغشوشه وصينيه وصنف ثالث والحذاء بسعر 12 دينار وطالع ولا يخدم شهرين وجديد اذا بتلبسه يوميّاً ما بكمّل شهر ونصف وسعره لا يقل عن 25 دينار وهي غير مقدور عليها من الطبقه المتوسطه فكيف الفقيره !! والمسؤول حذاءه بسعر 250 دينار وطالع جلد طبيعي راتب موظّف مسخّم !!!! والله يرحم أيام زمان أيام ابوي وأبوك وليس جدي وجدّك فكيف لنا أن نعيش وعائلتك مكوّنه من 7 أنفار او أكثر وعند ما خلّفناهم كان الفساد أخف من الآن وكان بمقدورنا أن نشتري الحذاء الأصلي اللي بخدم سنتين ب خمسة دنانير والذنب ليس على التاجر لوحده بل على الضريبه التي تضاعف ثمن حذائك زائد ربح التاجر فيصبح سعر الحذاء ب25 دينار من أصل 4 دنانير وهو نفس حال السياره قبل وبعد جمركها !!! هل هذا هو العدل ؟؟؟