فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

05‏/05‏/2011

قناة الجزيرة توجّه رسالة اعتذار لإسرائيل لتغطيتها حفلاً بعودة القنطار!

قناة الجزيرة توجّه رسالة اعتذار لإسرائيل لتغطيتها حفلاً بعودة القنطار!

قناة الجزيرة توجّه رسالة اعتذار لإسرائيل لتغطيتها حفلاً بعودة القنطار!
قناة الجزيرة توجّه رسالة اعتذار لإسرائيل لتغطيتها حفلاً بعودة القنطار!
كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن رسالة رسمية ، حصلت على نسخة منها، وجهها المدير العام لقناة الجزيرة وضّاح خنفر يعتذر فيها لإسرائيل
كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن رسالة رسمية ، حصلت على نسخة منها، وجهها المدير العام لقناة الجزيرة وضّاح خنفر يعتذر فيها لإسرائيل عن ما أسماه انتهاكاً للمعايير الإعلامية والتغطية اللا أخلاقية لحفل استقبال عميد الأسرى سمير القنطار، عقب تهديد المكتب الصحفي الإسرائيلي بمقاطعة الجزيرة ما لم تعتذر عن تغطيتها لاحتفال عودة القنطار.

وفي رسالة موجّهة للمكتب الإعلامي الحكومي في إسرائيل كتب خنفر: (  إنّ عناصر البرنامج الذي تناول تغطية الاحتفال بعودة القنطار في 19 من تموز الماضي انتهك المعيار الأخلاقي للمحطة وهو فعلاً انتهاك جدّي).

وحسب الصحيفة فإنّ مدير قناة الجزيرة أمر مدير البرامج بأخذ الحذر واتخاذ الخطوات اللازمة لتفادي الوقوع في مثل هذه الحوادث مرة أخرى في المستقبل.

وكانت إسرائيل قد هددت قناة الجزيرة يوم الأربعاء بدعوى أنها قناة عربية لها تأثيرها على الشارع العربي وعمدت إلى الاحتفال بعودة الأسير سمير القنطار في سهرة تلفزيونية خاصّة، دون أن تلفت الجزيرة إلى ما تسمّيه إسرائيل عمليات القتل التي نفذّها ضدّها.

رئيس المكتب الصحفي في إسرائيل صرّح بأنّ الجزيرة ستحصل على تغطيات أقل من السابق ولن تمنح الحرية التي كانت تتمتع بها سابقاً وستعمد على تأخير منح مراسلي الجزيرة التأشيرة الإسرائيلية لعدّة أشهر، إلاّ في حال تقديم جواب معقول حول ما جرى في تغطية استقبال سمير القنطار.

2008-08-09 11:35:51
عدد القراءات: 460
الكاتب: أيهم بني المرجة / نقلاً عن صحيفة هآرتس
المصدر: الدنيا

الجزيرة تذبح فلسطين بسيف الرأي الآخر من الوريد للوريد

بدات قناة الجزيرة الفضائية في اطار برنامج حصاد اليوم وثائق بعنوان" كشف المستور" قالت ان لديها نحو 1600 وثيقة تتحدث عن اسرار المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية خلال عشر سنوات .

فقد دشنت شبكة الجزيرة موقعا جديدا أطلقت عليه "كشاف الجزيرة" مستهدفة إطلاع المهتمين على ما يدور في غرف السياسيين المغلقة أو ما يتاح من أسرار حول قصص الفساد ومواضيع انتهاك حقوق الإنسان، وغير ذلك.

وبدأت الشبكة اليوم كشف العديد من الوثائق المرتبطة بالمفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية، بادئة بالقدس، وفي اليوم الثاني اللاجئين ثم التنسيق الأمني بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، وفيما بعد الأسرار المرتبطة بالعدوان على غزة قبل سنتين، وتأجيل تقرير غولدستون ومواضع أخرى مهمة.

وقد استضافت القناة الدكتور صائب عريقات للرد على هذه( الحملة الاعلامية الكبيرة ) الوثائق ولكنه بدا متفاجئا ( كان خارج الاستوديو ) وتسائل عن توقيت بث هذه الحملة الضخمة الان !
وتعقيبا على الحلقة الاولى قال رئيس تحرير وكالة معا ناصر اللحام : ان ما تفعله الجزيرة الان هو حملة اعلامية ضخمة - من اكبر الحملات الاعلامية في السنوات العشر الاخيرة - ويكاد يكون تقليدا ومحاكاة لما فعله موقع ويكليكس . وان من حق القناة ان تبحث عن الشهرة والكشف والشفافية ولكن تل ابيب وواشنطن ستكونان المستفيد الاول من هذه الحملة شئنا ام أبينا ومهما كانت النوايا .
واضاف رئيس تحرير معا : الله يعطي الجزيرة العافية فها هم بحجة الشفافية والرأي الاخر يذبحوننا كل يوم من الوريد الى الوريد ويكاد كل مشاهد عربي يشاهد الجزيرة يعتقد ان غالبية الفلسطينيين هم عبيد وخدم عند الاحتلال وليس فيهم من ثائر . وكأن الفلسطينيين لم برفضوا التنازل ولم يرفضوا العودة للمفاوضات ولم يقاوموا ولم يصمدوا 60 عاما ولم يقدّموا خيرة ابطالهم للشهادة او السجن !!
ثم ختم تعقيبه : ويوم الثلاثاء نتابع برنامج الاتجاه المعاكس ليقوم الاستاذ فيصل القاسم بتأكيد التنسيق الامني وان كل قيادتنا فاشلة وعلى فلسطين السلام . نحن سكان الارض المحتلة نسأل الجزيرة : ماذا تريدون منا ؟ هل تريدوننا ان ننتحر ؟ ام نحرق انفسنا في الشوارع ليأخذ الحاخامات فلسطين لقمة سائغة ؟ ام ما رأيكم ان نعطيكم فلسطين وانتم تقومون بتحريرها ونحن نأتي عدة سنوات نقاهة في قطر الى حين تنجزون المهمة ؟ حسنا فشلنا في المفاوضات وفشلنا حتى الان في هزيمة امريكا في كل معاركنا ونحن نقول ذلك كل يوم - ارحمونا يا ابناء جلدتنا ويا اخوتنا في الدم والدين او ادبحونا لنرتاح من اتهاماتكم